الأعمدة

النجم للرجم :: التجاني محمد احمد :: حميدتي قال لناس الهلال قوموا قدامي على الجنينة

النجم للرجم ::
التجاني محمد احمد ::

حميدتي قال لناس الهلال قوموا قدامي على الجنينة

الجماعة (جايطين) نحن نادي الثورة, نحن نادي الديمقراطية, نحن مننا عمر البشير, نحن مننا طارق حمزة, نحن مننا عصام كرار, نحن مننا كمال شداد وماعندنا علاقة باموال الامير هزلول ولا الامير الوليد بن طلال ولا سعادة تركي آل الشيخ نحن نادي مستقل.

(يكوركو) نحن ضد الانقلاب وضد البرهان وضد حميدتي.

الجماعة مشوا لميرغني ادريس وقالوا ليهو (حلنا) من الجنينة قال ليهم ما تخافوا رئيس اتحاد الجنينة كوز مبلول ومعاكم في خندق واحد.

طلعوا مشوا لعصام كرار واحد ثورجي (نط) قال ليهم عصام دا لما ولاء البوشي وزيرة الشباب والرياضة اصدرت قرار وقالت نحفظ ارواح الناس من الكورونا قام عصام وجه دعوة لشداد والكوز المبلول لحضور احتفالات الجيش والآن يكون خجلان بسبب استشهاد ابرياء في الاعتصام امام بوابة القوات البرية.

واحد قال ليهم نمشي للفريق طه يكلم الامارات والسعودية تتوسط للهلال (نطْ) مريخابي قال ليهم بن طحنون في الامارات اتوفى وتركي آل الشيخ قفل البلف ورفض يقابل وفد التطبيع امشوا للجكومي يتوسط ليكم.

الهلالاب جنهم وجن الجكومي لانو (شايل سيفو) وعادي بيقطع الرقبة.

في النهاية قال ليك الجماعة قالوا للعليقي امشي للجنة المنظمة للمسابقات يقولوا الموسم ضاغط والهلال مسافر البشاقرة.

العليقي (ساق) معاه عبد المهيمن وصاحبنا هيمنة لسه مركز مع اهلي شندي.

مستشار حميدتي قال 1+1=2 هيمنة قال مباراة مختلطة والعليقي يعاين بعيونو وقلبو مع المحروقات والبنزين والجاز والبلف الجد جد.

مستشار حميدتي قال ليهم يوم 29 تسافروا الجنينة ويوم 30 تلعبوا ويوم 31 ترجعوا الخرطوم. (انتهي).

بعد (The End) في (اللقطة) دي تحديدا في موسيقي تصويرية معاها صورة كبيرة للكوز طارق حمزة بابتسامة صفراء وبجواره يقف الفاضل ابوشنب والحكم المساعد عبد الجبار والحكم القومي الطيب عزو.

يا عبد الجبار هنا جيت سيرتك باعتبارك رافقت الفاضل في مباريات فما تتحسس لاني اليوم ماجبت سيرة الاخطاء او قصتك عندما شاهدت عقرب المريخ.

الهلالابي في الشارع يكلمك عن الوطن والثورة ويترحم علي الشهداء ويذرف دمعة دمعتين (دموعه هنا ما زي دمعة الحكم الدولي عبد الجبار محمد التي سكبها على صفحات قوون).

لكن داخل استاد الهلال و(خزينة) النادي الازرق عادي يسلموا المفاتيح لشريك المتعافي وشقيق المخلوع.

عندهم المخلوع راجل (نضيف) لما يهز وسطه داخل استاد الهلال وعادي يتم ترشبحه للانتخابات.

عندهم معتصم جعفر واسامة عطا المنان قادة اتحاد لقيمات لكن عادي صوت اندية يقودها هلالاب تساهم في فوز ثنائي اللقيمات.

يلاقيك هلالابي (نافش ريشو) يقول ليك لااااا لحكومة الانقلاب ولاااااا للدعم السريع.

يلاقيك نفس الهلالابي في الشارع التاني يقول ليك نحن نرفض المشاركة في قمة السلام والهلال لن يسافر لولاية غرب دارفور و(ما ماشين) الجنينة ونحن الثوار.

يقوم نفس الهلالابي قبل المغرب يسمع انو العليقي وعبد المهيمن (قعدوا) مع مستشار “حميدتي” وطلبوا طائرة خاصة لنقل بعثة الهلال الى الجنينة.

تقوم تسأل الهلالابي الثورجي دا : يا عمك وين دماء الشهداء? ووين هلال الحركة الوطنية.

يقول ليك : ماتدخّل لينا السياسة في الرياضة! !!!

ينوم ويصحى نفس الهلالابي بتاع ماماشي الجنينة يتذكر انو الدعوة من محمد حمدان دقلو “حميدتي” طوالي يقوم على (حيلو يدق انتباه ومعتدااااااال مارش)

تسأل الزول دا ماشي وين ؟

يقولوا ليك والله حميدتي قال ليهم تمشوا الجنينة.

تقول ليهو مش قلت الهلال ماماشي الجنينة ؟

يقول ليك (كيتا عليكم يا مريخاب) نحن ماشين ومعانا برقو وخالد بخيت وفوزي !!

طيب والثورة ودماء الشهداء وحكومة الانقلاب يا هلالابي.

يقول ليك نحن بطولتنا المحببة الممتاز.

يا زول الجنينة مافيها ممتاز فيها دعم سريع.

يقول ليك نحن ناس هلال بس هههههه.

المهم بعد العنتريات دي كلها والصياح وما بنمشي ونحن ثورجية يقوم حميدتي يقول ليهم تمشوا الجنينة الجماعة بصوت واحد الطيارة لينا برانا ولا معانا ناس المريخ? وهنا طوالي نحن نسمع الموسيقى التصويرية.

تخطى المريخ عصر أمس على ملعب الخرطوم الامل عطبرة بثنائية رفعت رصيد سيد البلد الى 71 نقطة وتبقت الجولة الاخيرة والنتيجة الايجابية هي الطموح

مباراة ود نوباوي والمدعوم بالأمس ادارها الحكم لقمان عثمان من (نيالا) والمدهش خلال المباراة ان حكم نيالا عندما اعتدى عيد مقدم على لاعب من ود نوباوي احتج (الانصار) ركض الحكم الى دكة بدلاء ود نوباوي لينذر البدلاء متناسيا ان سلامة اللاعب الذي سقط اهم من ملاحقة لاعب بديل على دكة البدلاء.

نيالا انجبت الفاشل جاهل القانون الدولي السابق عادل مختار ونحمد الله انه اغترب وترك الركض داخل ارضية الملعب ومع ذلك هاهي صافرة جديدة تبدأ بالجهل في بعض الحالات.

زول يكلم حكم نيالا (اسامة) دا

“سوري” اقصد لقمان ان سلامة اللاعب اهم من ركضه لدكة البدلاء لاشهار البطاقات الملونة.

الله يعينكم يا النجومي.

على الجنينة معتداااااال مارش

سؤال برئ: طالما رئيسكم مشارك في حكومة الانقلاب وراعي اعتصام الموز مش كان افضل توافقوا وتحفظوا ماء الوجه ؟

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى
error: Content is protected !!